مرحبا بك زائرنا العزيز فى منتدى ذئاب العرب ونامل بان تقضى معانا اطيب الاوقات

ولكى تتمكن من المشاركة فى المنتدى فنرجو منك التسجيل من

هنـــــــــــــــــــــــــــــــا

اما اذا اردت تصفح المنتدى فيمكنك زيارة القسم الذى تريده

مع خالص تحياتنا




 
الرئيسيةذئاب العربس .و .جبحـثمكتبة الصورشاتقران كريمالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصص القرأن (القصة الثالثة) قصة هاروت وماروت + قصة العزير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hooodacoool
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1049
العمر : 26
البيانات الشخصية :
100 / 100100 / 100

علم بلدك :
المهنة :
الاوسمة :
نشاط العضو :
200 / 100200 / 100

تاريخ التسجيل : 20/09/2008

مُساهمةموضوع: قصص القرأن (القصة الثالثة) قصة هاروت وماروت + قصة العزير   السبت نوفمبر 01, 2008 11:31 am

قصه الملكين هاروت و ماروت

وردت في سوره البقره

قال
الله تعالى: {وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ
سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا
يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ
بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى
يَقُولا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ
مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ
بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا
يَضُرُّهُمْ وَلا يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنْ اشْتَرَاهُ مَا
لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ
لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [البقرة: 102].


القصه

كان
اليهود لا يحبون كتاب الله و اتجهو الي كتب السحر و الشعوذه التي كانت
توجد في زمن سليمان عليه السلام . و كان الشياطين يسترقون السمع ثم يلفقو
الكذب الي ما سمعوه و يذهبو الي الكهنه و كانو يدونو تلك الاكاذيب في كتب
و يعلموها للناس
و قالو ان الجن تعلم الغيب و انا هذا علم سليمان
عليه السلام وما تمَّ لسليمان ملكه إلا بهذا العلم و سخر الانس و الجن و
الطير و الرياح
ولذلك انزل الله الملكين هاروت و ماروت لتعليم الناس
السحر و لكي يفرقو بين السحر و المعجزه و يفرقو بين كلام الانبياء و بين
كلام السحره


و
كان هاروت و ماروت لايعلما احد السحر الا و نصحاه ويقولا انهم ابتلاء من
عند الله فمن تعلم منهم السحر و عملا به صالحا ثبت الله ايمانهم و من
تعلمه ولم يعمل به صالحا كفر


فيعلم
هاروت و ماروت السحر للناس الذي يكون سبباً في التفريق بين الزوجين، بأن
يخلق الله تعالى عند ذلك النفرة والخلاف بين الزوجين ولكن لا يستطيع احد
ان يضر الاخر بالسحر الا اذا اذن الله تعالي لان السحر لا يؤثر الا بامر
الله تعالي و مشيئته

فيتعلم الناس مايضرهم و مالاينفعهم لانهم استخدمو السحر فيما يضر الناس


الخلاصه

ان
الله انزل هاروت و ماروت ليفرقا بين الحق الذي اتي به سليمان عليه السلام
و بين الباطل الذي ادعاه الكهنه و لكي يفرقا بين الممعجزه و السحر




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ










قصة العزير و قدرة الله

ورد ذكر القصة فى سورة البقرة الآية 259

قال تعالى:
{أو
كالذى مر على قرية و هى خاوية على عروشها قال أن يحيى هذه الله بعد موتها
فأماته الله مائة عام ثم بعثه قال كم لبثت قال لبثت يوما أو بعض يوم قال
بل لبثت مائة عام فانظر إلى طعامك و شرابك لم يتسنه و انظر إلى حمارك و
لنجعلك آية للناس و انظر إلى العظام كيف ننشزها ثم نكسوها لحما فلما تبين
له قال أعلم أن الله على كل شئ قدير}
صدق الله العظيم.
------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
** (القصة) **

و
تمر الأيام و يمر العزير على قرية و هى خاوية على عروشها فينظر إليها نظرة
المتأمل قائلا لنفسه كيف يحيى الله هذه القرية بأكملها بعد هذا الخراب
التى هى فيه؟كيف يحيى الله هؤلاء البشر بعد أن صاروا عظاما بالية و ليس
هذا فحسب بل تراب كتراب بقية الأرض و لم يقل العزير هذا الكلام إلا بعد أن
رأى شدة الخراب الذى حل بهذا المكان و لكن الله سبحانه و تعالى ذا القدرة
البالغة التى لا تضاهيها قوة على الإطلاق أراد أن يريه آية كى يصل فى
النهاية لكى يدرك أن الذى أحياه بعد هذه الفترة الزمنية التى توفاه فيها
قادر على أن يحيى بقية العباد ليحاسبهم على أعمالهم فمن يعمل مثقال ذرة
خيرا يرى و من يعمل مثقال ذرة شرا يرى.
و بعد أن أفاق العزير من هذا
الثبات العميق و استيقظ مستغربا كل ما حوله سأله الله: كم لبثت فى هذا
المكان؟؟ وبعد أن استحضر العزير قواه العقلية رد قائلا: لبثت يوما....أو
بعض يوم.
فرد عليه الله قائلا:بل لبثت مائة عام و إذا أردت أن تتأكد من
ذلك فلك أن تنظر لى طعامك و شرابك الذى لم يتغير....... فوجده لم يتغير
و
انظر إلى حمارك كيف يجمع الله أعضائه عضو و يركبها عضوا عضوا حتى يعود كما
كان من قبل و هنا وقف العزير أمام هذا الموقف يتأمله ثم قال سبحان الله يا
لها من قدرة إلهية التى تجعل هذه العظام تكسى باللحم....سبحان الله ارى
حمارى الآن و قد عاد كما كان قبل موته....بل و كأنه لم يمت - و هذا يدل
على قدرة الله تعالى على بعث الناس بعد موتهم
و قد أدى ذلك إلى زيادة إيمان العزير بالله و بتلك القدرة(البعث بعد الموت).

الخلاصة:قدرة الله تعالى على البعث بعد الموت.








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://arabwolves.yoo7.com
 
قصص القرأن (القصة الثالثة) قصة هاروت وماروت + قصة العزير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتدى الاسلامى :: دروس وخطب اسلامية-
انتقل الى: